الشريط الأخباري

شاهد: هالة صدقي تنقذ حياة حماها رغم صراعاتها مع زوجها

وكالات
نشر بـ 18/01/2021 21:00 , التعديل الأخير 18/01/2021 21:00
شاهد: هالة صدقي تنقذ حياة حماها رغم صراعاتها مع زوجها

أنقذت الفنانة المصرية هالة صدقي حماها من أزمة صحية طارئة استلزمت دخوله غرفة العناية المركزة بحالة حرجة، رغم الصراعات القضائية المريرة بينها وبين زوجها سامح سامي التي وصلت حد الطعن في نسب أطفالها إليها.

وقام زوجها بتوجيه الشكر والتقدير لها، حيث كتب عبر حسابه الشخصي على تطبيق (فيس بوك): "تخيلوا كدة لما يكون في مشاكل طاحنة وقضايا مع أم أولادي وأول لما تسمع إن بابا اللي هو حماها في الرعاية المركزة تكون أول واحدة عنده هي والولاد، مش بس كده قلبت مصر كلها على أكياس دم ليه عشان فصيلة دمه نادرة.. طبعًا هي العظيمة أم ولادي هالة صدقي.. أشكرك جدا جدا لأنك أنقذتى حياة بابا يا أصيلة يا بنت الأصول"، وفق (الجميلة).

موقف محرج 

ويذكر أن هالة روت موقفا حرجا مع مريض بحاجة ملحة للتبرع بالدم دون أن تذكر أن المقصود هو حماها، وكتبت عبر حسابها في تطبيق (فيس بوك): "من يومين تعرضت لموقف انساني واحتياج مريض لدم فصيله نادره والا تعرض للموت، مفيش دم في اغلب المستشفيات واللي عنده موفره حالاته خصوصا لو نادره، والتبرع ممنوع والمستشفى اللي تبيع الدم بياخدوا تبرع من اربعه قرايب المريض افرضوا ملهوش حد، يموت؟"

ويذكر ان أعلنت هالة انتصارها في القضية "المشينة" بحسب وصفها حول إنكار نسب طفليها التوأم إليها، المرفوعة من زوجها، مؤكدة أن المحكمة قررت شطب الدعوى، بسبب عدم دخول محامي الزوج إلى قاعة الدعوى، بعدما تأكد من وجودها برفقة فريقها القانوني وبحيازتها كل الأوراق والمستندات التي تؤكد سلامة موقفها.

شاهد: هالة صدقي تنقذ حياة حماها رغم صراعاتها مع زوجها شاهد: هالة صدقي تنقذ حياة حماها رغم صراعاتها مع زوجها شاهد: هالة صدقي تنقذ حياة حماها رغم صراعاتها مع زوجها

أضف تعليق

التعليقات