الشريط الأخباري

مسرب "ويكيليكس" يأمل بإنهاء حياته كامرأة

وكالات
نشر بـ 23/08/2013 09:45 , التعديل الأخير 23/08/2013 09:45

كشف الجندي الأمريكي برادلي مانينغ، المُدان بتسريب وثائق سرية أمريكية إلى موقع "ويكيليكس"، عن اعتزامه تمضية بقية حياته كامرأة.
وطلب الجندي مانينغ، البالغ من العمر 25 عاماً، في بيان صدر باسمه، أذاعته شبكة NBC الخميس، أن تتم مناداته باسم "تشيلسي"، وليس باسمه الحالي "برادلي."

أمريكا: السجن 35 عاماً لمسرب "ويكيليكس"
جاء الكشف عن هذا البيان بعد يوم واحد من إصدار إحدى المحاكم العسكرية الأمريكية حكماً بالسجن لمدة 35 عاماً، بحق الجندي برادلي، بعد إدانته بتسريب مئات الآلاف من الوثائق العسكرية والدبلوماسية السرية.
وأُدين الجندي الأمريكي، في يوليو/ تموز الماضي، بـ"سرقة" نحو 750 ألف وثيقة، إضافة إلى عدد من مقاطع الفيديو، وتسريبها إلى موقع "ويكيليكس"، المختص بنشر الوثائق السرية.

محامي مسرّب وثائق ويكيليكس: موكلي يعاني بسجنه
وبحسب البيان المنسوب لبرادلي، فإنه من المتوقع أن يخضع لاختبارات هرمونية، استعداداً لإجراء عملية تغيير جنسي، خلال الأيام المقبلة، دون أن يعلن عن موعد محدد لذلك.

أضف تعليق

التعليقات