الشريط الأخباري

البروفيسور صفدي يتحدث عن الادوية الجديدة لمكافحة تشمع الكبد

ريهام يوسف عثامله، موقع بكرا
نشر بـ 25/01/2015 12:40 , التعديل الأخير 25/01/2015 12:40

استطاع البروفيسور رفعت صفدي رئيس الجمعية الاسرائيلية لامراض الكبد واحد المستشارين في لجنة سلة الخدمات الصحية ان يحصل على كمية معينة من الادوية الجديدة لعلاج تشمع الكبد الموجودة في سلة الخدمات الصحية وذلك في اعقاب اكتشاف علاجات جديدة وادوية جديدة للتخلص من المرض بنسبة 100% حيث خص "بكرا" بالحديث حول الاكتشاف قائلا: احدى المشاكل التي تؤدي الى تشمع الكبد هي الالتهاب المزمن مع فيروسات الكبد، حيث لدينا في البلاد من 130 حتى 140 الف ناقل لهذا الفيروس، كما هناك توقعات بانه سيكون هنالك ارتفاع هائل لهذا المرض خلال السنوات العشر، الحديث يدور حول تشمع الكبد وسرطانات الكبد.

نشهد ثورة علاجية تضمن ادوية تشمل كلها حبوب علاجية بدون تأثيرات جانبية لتشمع الكبد

وتابع بالشرح: احتوت العلاجات حتى اليوم على عقاقير وادوية معينة ادت الى اضرار جانبية قاتلة، كما ان نتيجة الشفاء كانت تتراوح من 70 الى 79%، بينما اليوم فنحن نشهد ثورة علاجية تضمن ادوية جميعها عبارة عن حبوب علاجية بدون تأثيرات جانبية والتي تستطيع التخلص من الفيروس بنسبة 100%، وهي عبارة عن تركيبات مختلفة من شركات مختفلة استطاعت ان تحصل على هذه النتائج الايجابية، الا ان سعرها كان باهظا جداً.

وتابع يقول:" بصفتي رئيس الجمعية الاسرائيلية لامراض الكبد واحد المستشارين في لجنة سلة الخدمات الصحية التي استقطبت المئات من الادوية الجديدة لعلاج تشمع الكبد والاجهزة الطبية ، استطعنا ان نحصل على جزء من ميزانية سلة الخدمات الطبية من 2015 حتى 2016 لغرض محاربة تشمع الكبد بشكل قاطع.

اضطررنا الى تقليص العلاجات واعطاء الادوية للذين يعانون من درجة الياف عالية فقط


وتابع صفدي يقول: اضطررنا الى تقليص العلاجات واعطاء الادوية فقط لمن يعانون من درجة الياف عالية، اي درجتين 3و 4 حيث نقوم باعطائهم الادوية والعلاجات الجديدة التي تضمن التخلص من هذا الفيروس بنسبة 100%، ونتأمل ان تنخفض اسعار الادوية الجديدة خلال السنوات القادمة حيث يصل سعرها للمعالج الى 47 الف دولار لمدة اثني عشر اسبوعا.

أضف تعليق

التعليقات

لقد عودنا البروفيسور صفدي على المثابره والعمل الجاد في اي موقع يكون .هكدا نتوقع من كل شبابنا العمل العمل والمثابره في طريق العلم والمعرفه البناءه . هدا الدواء فعلا سيحدث ثوره علاجيه كبيره لا يعرفها الا من ابتلي بالفيروس.ادخالها في سلة العلاج مهمة شاقه .ارجو لكم التوفيق ودوام السعي والمثابرة التي ليست غريبه عليك ومزيد من الانجازات.
ام حنين - 25/01/2015 05:37