الشريط الأخباري

النوبات القلبية والوقاية منها، نصائح يقدمها د. محمد عمري عبر بكرا

ريهام يوسف عثامله
نشر بـ 17/06/2019 11:15 , التعديل الأخير 17/06/2019 11:15
النوبات القلبية والوقاية منها، نصائح يقدمها د. محمد عمري عبر بكرا


يعاني المجتمع العربي في إسرائيل في السنوات الأخيرة من انتشار امراض القلب بشكل كبير، وذلك لأسباب متعددة، بينها طريقة الحياة الخاطئة التي يتبعها البعض وضغوطاتها .

ويؤكد الأطباء أنه من الممكن الوقاية من هذه النوبات حتى قبل حدوثها من خلال التشخيص الاولي وبالتالي المساهمة في منعها من خلال الوقاية، د. محمد عمري اختصاصي في امراض القلب في مستشفى الناصرة حدث "بكرا" عن هذه النوبات قائلا: الانسان عندما يمر بنوبة قلبية ويأخذ العلاج المطلوب بعدها يشمل الكثير من المرات القسطرة وعلام بالأدوية، الذي يشمل ادوية تخص النوبة التي حدثت له حتى يتغلب عليها وعلى مضاعفاتها في الوقت الحرج وأيضا تعتبر وقاية حتى لا تتكرر النوبة القلبية مرة أخرى، لذلك دائما نعتمد موضوع الوقاية من النوبات القلبية الذي ينقسم عادة الى الوقاية الأولوية للأشخاص الذين لا يعانون من امراض قلب ولم يمروا بنوبة قلبية انما يملكون عوامل خطورة ممكن ان تعرضهم للنوية القلبية مثل مرضى السكري وضغط الدم ومرضى الدهنيات والكوليسترول العالي والمدخنين والذين لا يقومون بتمارين رياضية ولا يمارسون نمط حياة صحي.


على الانسان ان يتبع نمط حياة صحي وان يمارس الرياضة


وتابع د. عمري: اما الوقاية الثانوية هي وقاية الهدف منها منع النوبات القلبية عند الأشخاص الذين مروا سابقا بنوبة قلبية أولى، نوعا الوقاية لا يختلفان كثيرا عن بعضهما لان المشترك بينهما انه على الانسان ان يتبع نمط حياة صحي وان يمارس الرياضة ويحرص على الحفاظ على وزن اقل ويمتنع عن التدخين ويتناول طعام صحي، يتابع السكري وضغط الدم إذا كان لديه حيث ان هذه العوامل ممكن ان تسبب النوبات القلبية، وعليه دائما ان يقيس ضغط الدم باستمرار حتى يتأكد من انه عاد الى وضعه الطبيعي.


ننصح من يملك عوامل تساهم في نوبات القلب مثل الوراثة ان يتوجه الى طبيب قلب


ونوه: الفرق بين الوقاية الأولى العامة والوقاية الثانوية التي تكون بعد النوبات الأولية وهدفها منع تكرارها، هو ان بعض الادوية يكون بحاجة لها من مر بنوبة قلبية والانسان الذي لديه الوقاية الأولى ليس بحاجة لنفس الادوية لأنه لم يمر بنوبة قلبية، ولكن الوقاية من النوبات القلبية هي نفسها لجميع الناس من مر ومن لم يمر.

وأختتم: نحن ننصح الأشخاص الذين مروا بنوبة قلبية والأشخاص الذين لم يمروا لكنهم يملكون عوامل خطورة ممكن ان تعرضهم للنوبات القلبية مثل الوراثة، التوجه الى طبيب قلب حتى يوجههم الى الطريقة الصحيحة للوقاية من امراض القلب سواء كانت أولية او ثانوية

أضف تعليق

التعليقات