الشريط الأخباري

مقارنة بين لقاحات كوفيد-19

موقع بكرا
نشر بـ 27/11/2020 22:30 , التعديل الأخير 27/11/2020 22:30
مقارنة بين لقاحات كوفيد-19

على الرغم من وجود العديد من الشركات في عدد من الدول تعمل على تطوير لقاحات مضادة لكوفيد-19، فإنه لم يعلن حتى الآن إلا عن نتائج 4 لقاحات فقط، بينما تطرقت تقارير إلى لقاحات أخرى من دون ذكر لنتائج فاعلية تلك اللقاحات.
كانت روسيا أول دولة تعلن عن توصلها إلى لقاح مضاد لكوفيد-19، الأمر الذي قوبل بالتشكيك في الدول الغربية، لكن مجلة لانسيت الطبية أشارت في مقال خاص إلى أن اللقاح آمن.

وفي البداية، لم تعلن موسكو عن نتائج لقاحها ولا عدد الأشخاص الذين خضعوا لتجربته خلال فترة التجارب السريرية، أو المرحلة الثالثة من التجارب على اللقاح، لكنها أعلنت في 11 نوفمبر، ولأول مرة عن نسبة نجاح لقاحها.

وأجمعت الشركات المنتجة للقاحات على توفير اللقاح على أساس جرعتين، بفارق زمني بينهما يصل إلى 3 أسابيع.

وفيما اعتمد معهد غاماليا الروسي المنتج للقاح "سبوتنيك في" وأسترازينيكا/جامعة أوكسفورد على تقنية الناقلات الفيروسية في تطوير اللقاح، اعتمدت فايزر/بيونتيك وموديرنا على تقنية الحامض النووي الريبي إم آر إن إيه mRNA.

فاعلية اللقاح

تباينت اللقاحات الأربعة المعروفة حتى الآن فيما يتعلق بنتائجها وفاعليتها في مكافحة فيروس كورونا ووباء كوفيد-19، كما تباينت فاعلية اللقاحات نفسها بين النتائج الأولية والنتائج التالية لها.

فبينما أعلنت روسيا في بادئ الأمر، في 11 نوفمبر، أن فاعلية لقاحها تصل إلى 92 في المئة، عادت في 24 نوفمبر لتعلن أن فاعلية سبوتنيك في" ارتفعت إلى 95 في المئة، مشيرة إلى أن النسبة الأولى تحققت في اليوم 28 لإعطاء اللقاح، والثانية في اليوم 42.

أما أسترازينيكا، فقد قالت يوم 23 نوفمبر إن فاعلية اللقاح وصلت إلى 70 في المئة عندما أعطي الشخص جرعتين كاملتين، لكنها عادت وقالت إن فاعلية اللقاح في حال إعطاء الشخص نصف جرعة في البداية ثم جرعة كاملة، تصل إلى 90 في المئة.

من جهتها، أعلنت فايزر يوم 9 نوفمبر أن فاعلية اللقاح، الذي طورته بالتعاون مع "بيونتيك" الألمانية، بلغت 90 في المئة، لكنها عادت يوم 18 نوفمبر لترفع نسبة نجاح لقاحها إلى 95 في المئة.
وكانت موديرنا قد أعلنت منذ البداية، وتحديدا يوم 16 نوفمبر، أن فاعلية لقاحها تصل إلى 94.5 في المئة، ثم رفعتها إلى 95 في المئة.

الحفظ والتخزين

لا شك أن حفظ وتخزين اللقاح سيكون له الدور الرئيسي في الترويج للقاح، إذ كلما كانت عملية حفظه وتخزينه أسهل، كلما انتشر اللقاح أكثر، وبالتأكيد لن يكون السعر مهما كثيرا في هذه الحالة، إذ لن يكون مناسبا شراء لقاح لا يمكن الاحتفاظ به طويلا، أن سيتلف في حال تعرض لعملية حفظ غير مناسبة.

بناء على ذلك، قالت روسيا إن لقاح "سبوتنيك في" يمكن حفظه وتخزينه في الثلاجة العادية أو في ظل درجة حرارة تتراوح بين 2 و8 درجات مئوية، والأمر نفسه ينطبق على لقاح أسترازينيكا وأوكسفورد.
أما لقاح فايزر/بيونتيك، فإنه يجب حفظه وتخزينه في ظل حرارة تصل إلى سالب 70 درجة مئوية، ما يعني أنه لا يمكن حفظه في الثلاجات العادية، بل يحتاج إلى وسيلة حفظ خاصة غير متاحة لمعظم الناس، بل وحتى لمعظم الهيئات الصحية المحلية.

ويمتاز لقاح موديرنا عن لقاح فايزز بأنه أسهل من حيث الحفظ والتخزين، إذ يمكن تخزينه في درجة حرارة تصل إلى سالب 20 درجة مئوية.

أسعار اللقاحات

وقالت روسيا إن ثمن لقاح "سبوتنيك في" سيكون بحدود 10 دولارات للحقنة الواحدة، أي 20 دولارا للفرد الواحد في الأسواق العالمية، بينما سيتم توفيره مجانا للمواطنين الروس، مشيرة إلى أنها تهدف إلى إنتاج أكثر من مليار جرعة منه في الداخل والخارج خلال العام المقبل.

وكانت روسيا وافقت اليوم الجمعة على أن تقوم الهند بتصنيع اللقاح، حيث سيكون بإمكان الشركة الهندية المعنية تصنيع 100 مليون جرعة، وأشارت إلى أنها ستعمل على منح حقوق التصنيع أيضا إلى الصين والبرازيل وكوريا الجنوبية.

وبالمقارنة، من المتوقع وفقا للتقارير الأولية أن يبلغ سعر اللقاح الذي تنتجه شركتا فايزر وبيونتك حوالي 20 دولارا للحقنة الواحدة، بينما سيباع اللقاح الذي تعمل أسترازينيكا على إنتاجه في أوروبا ما بين 3 إلى 4 دولارات للحقنة.

أضف تعليق

التعليقات